0%
  • |  A-  |  A+

الإرشادات الوطنية لمنتجات المعلومات المهنية بالمملكة العربية السعودية


المقدمة

تدعم الإرشادات الوطنية لمنتجات المعلومات المهنية (الإرشادات) عملية تنمية الموارد المستقلة والحيادية المتصلة بالمهن، التي تم تصميمها خصيصًا لتتماشى مع سوق العمل السعودي. وسوف تساعد الموارد والمنتجات المطورة وفقًا لهذه الإرشادات الأفراد على اتخاذ قرارات مهنية مدروسة فيما يخص خيارات التثقيف والتدريب والتوظيف. وقد تم تطوير هذه الإرشادات خصيصًا لتتماشى مع السياق السعودي في إطار مجموعة من المنتجات المصممة لتوفر نظام تثقيف وإرشاد مهني على مستوى عالمي لمواطني المملكة العربية السعودية.

 

وتحدد هذه الإرشادات المعايير التي يتعين على المطورين اتباعها لتصميم منتجات معلومات ذات جودة ملائمة وكافية. وتتنوع منتجات المعلومات المهنية ما بين ملصقات إعلانية ومقاطع فيديو ومواقع إنترنت ونشرات وألعاب وتطبيقات على الإنترنت وهواتف جوالة. ونظرًا للطبيعة واسعة النطاق للمنتجات ولمجموعة البيانات الكبيرة التي تتضمنها، بالإضافة إلى الوسائط المتعددة المستخدمة في تطويرها, فإن هذه الإرشادات تُساعد المطورين والمستخدمين في ضمان دعم المنتجات لأهداف وأغراض التثقيف والتطوير المهني لأشكال وأنواع البيانات والجمهور المستهدف.

 

وهذه الإرشادات تعطي المطورون المرونة وتقدم لهم التوجيه الذي يحتاجونه ليتمكنوا من استخدام التقنيات الحالية والمستجدة بطريقة تُلبي احتياجات المستخدمين وتحافظ على مستوى جودة عالٍ. كما تقلل هذه الإرشادات من التأخر بين مرحلة تطوير تقنيات جديدة واستجابة قطاع المهن من حيث ملاءمة الاستخدام.

ما هي منتجات المعلومات المهنية
مقدمي الخدمة

المعلومات المهنية واسعة النطاق ومتنوعة بداية من اللافتات الإعلانية التي يمر عليها الأشخاص في الطرق وصولاً إلى مستوى النشاط في مراكز التسوق، والخطابات التي يتلقاها مديروا الكليات أو النشرات الرسمية التي تصف مسارات الالتحاق بالجامعات المحلية أو العالمية. وهذا يعني أن المعلومات المهنية يُقصد بها أية مواد يستخدمها الأفراد لدعمهم أو توجيههم في عملية إدارة حياتهم المهنية على المدى الطويل. وقد تُصنَّف المعلومات المهنية إلى نوعين: رسمية وغير رسمية.

 

المعلومات المهنية الرسمية هي تلك المواد التي يتم نشرها أو إنتاجها والغرض الواضح منها إيصال معلومات بشأن سوق العمل (على سبيل المثال مستويات التوظيف والبطالة، أو معدلات الأجور)، أو فُرص التعليم والتدريب (على سبيل المثال الدورات التدريبية التي توفرها الجامعات ومقدمي خدمات التثقيف والتدريب المهني والتقني) والمهن (على سبيل المثال الوصف الوظيفي والتدريبات والمهارات المطلوبة للحصول على وظيفة).

 

توفر منتجات المعلومات المهنية الرسمية معلومات موثوقة ويعتمد عليها بشأن المهن وسوق العمل ومسارات التعليم والتدريب, وغيرها من الجوانب التي تتعلق بعالم المهن، التي تُساعد المستخدمين في اتخاذ قرارات مدروسة بشأن حياتهم المهنية. ويتم إنتاج هذه المنتجات عبر مجموعة متنوعة من الوسائط، بما فيها الموارد المطبوعة (مثل الملصقات والمنشورات) والموارد الرقمية (مثل مواقع الإنترنت والألعاب التفاعلية).

 

ولتنمية مهارات الإدارة المهنية لدى الفرد من المهم أن يحصل على منتجات عديدة يتمكن من خلالها من تطوير وعيه الذاتي ووعيه بسوق العمل وتنمية قدراته على اتخاذ القرار.

 

أما المعلومات غير الرسمية فهي مصادر معلومات عرضية قد نجدها أثناء ممارسة الأنشطة اليومية على سبيل المثال خلال الحوارات التي نجريها مع الأصدقاء والأسرة، والإعلانات عن وظائف، واللوحات الإعلانية والمقالات الصحفية.

 

والهدف من هذه الإرشادات هو تصميم منتجات معلومات مهنية رسمية. وتصمم منتجات المعلومات المهنية الرسيمة بشكل واضح لتطوير برامج وأنشطة التثقيف والتطوير المهني. وقد تشمل بعض منتجات المعلومات المهنية الرسمية مصادر معلومات غير رسمية أو تُشير إليها، ضمن هذه الإرشادات. ومع ذلك فالغرض من هذه الإرشادات ليس توجيه عملية تصميم موارد المعلومات المهنية غير الرسمية مثل مواد أو مناهج التعلم؛ فهذا دور الممارس المهني الذي لديه خبرة في التثقيف أو المجالات الأخرى المتخصصة ذات الصلة.

الحفاظ على معايير الجودة العالية

الهدف من الإرشادات الواردة في هذه الوثيقة هو ضمان الجودة العالية لمنتجات المعلومات المهنية المصممة للمملكة العربية السعودية خصيصًا والمستخدمة فيها. وتتميز المنتجات عالية الجودة بما يلي:

  • لهذه المنتجات جمهور وأهداف محددة بوضوح, وتتسم بالشفافية فيما يخص نقاط قوتها والقيود المفروضة عليها
  • تُقدِّم معلومات موثوقة وصحيحة ومضمونة، فضلا عن شفافيتها بشأن مصادر المعلومات وأغراض المنتجات
  • تُمكِّن المستخدمين من تطوير مهاراتهم في اتخاذ القرارات ولا تقودهم إلى نتائج محددة مسبقًا
  • متاحة للمستخدمين من ذوي الإعاقة، كالأشخاص المصابين بالضعف البصري أو السمعي
  • يُمكن قياس أدائها مقارنة بإطار التطوير المهني. ١

ولا تكفي منتجات المعلومات المهنية وحدها لتوفير كل المعلومات التي يحتاجها المستخدمون لتنمية مهاراتهم في الإدارة المهنية ومهاراتهم الوظيفية. فالأحرى استخدام هذه المنتجات من خلال دعم وتوجيه قوي من الممارسين المهنيين والمعلمين والأسرة وغيرهم من المؤثرين لتمكين المستخدمين من بناء مهارات الإدارة الذاتية في مهنهم.


نظام ضمان الجودة لقطاع المهن
مقدمي الخدمة

يستند نظام التثقيف والتطوير المهني في المملكة العربية السعودية إلى الاعتراف الدولي بأهمية التنمية المهنية والتطوير المهني في تمكين المواطنين من تحقيق الازدهار والكفاية في حياتهم، ومن ثم المساهمة في بناء وتنمية وازدهار مجتمع واقتصاد منتج ومبدع.

 

وتتحدد قيمة التثقيف والتطوير المهني من خلال توفير خدمات عالية الجودة على أيدي محترفين لديهم كفاءة عالية، باستخدام موارد موثوق بها يُمكن الاعتماد عليها. ومن شأن التعريف بالسياسات والمعايير الوطنية أن يُمكِّن المملكة العربية السعودية من تأمين خدمات مناسبة وعالية الجودة للمواطنين في جميع أنحاء المملكة. كما أن التعريف بالسياسات والمعايير الوطنية يضع المملكة العربية السعودية في مصاف أكثر قطاعات التثقيف والتطوير المهني تقدما في العالم.

 

ويعتمد نظام ضمان الجودة في قطاع المهن في المملكة العربية السعودية على التشاور مع الشركاء والخبراء المحليين والوطنيين والعالميين في مجال التثقيف والتطوير المهني. وتعد السياسة الوطنية وإطار التطوير المهني حجر الأساس لنظام ضمان الجودة. ويُحدد إطار التطوير المهني المعارف والمهارات والتوجهات التي يحتاجها المواطنون لإدارة حياتهم المهنية بدءًا من مرحلة الطفولة وحتى نهاية حياتهم المهنية.

فيما يلي ملخص إطارات نظام ضمان الجودة:

معايير القطاع المهني في المملكة العربية السعودية
السياسة إطار التطوير والإرشاد المهني إطار التطوير الإرشاد المهني هو عبارة عن سياسة شاملة مهمتها تقديم التعليم والخدمات لجميع أنواع المهن. وتُحدد هذه السياسة الوطنية الكفاءات العشر التي يحتاجها الأفراد لإدارة تعلمهم وعملهم من بداية حياتهم المهنية وطوال فترة حياتهم المهنية. وتشتمل السياسة على دليل مستخدمين يتضمن أنشطة وأدوات للتنفيذ.
المعايير المعايير المهنية للمارسين المهنيين تحدد هذه المعايير المهنية المؤهلات والخصائص والقيم والكفاءات التي يحتاجها الممارسون المهنيون في جميع المهن لتقديم الخدمات. وتُوضح هذه المعايير المهنية الكفاءات الرئيسة التي تشمل مدونة قواعد السلوك, بالإضافة إلى مجالاتٍ متخصصة من الكفاءة لأدوار ووظائف محددة.
معايير توفير الخدمات المهنية تُوضح معايير توفير الخدمات المهنية معايير الالتزام لجميع المهن ذات الصلة بتقديم الخدمات. وتتصل معايير مقدمي الخدمات بالخدمات المقدمة في القطاعين الخاص أو العام.
الأدلة الإرشادية إرشادات منتجات المعلومات المهنية تُحدد إرشادات منتجات المعلومات المهنية المعايير التي ينبغي أن تُصمم وتُطوّر الموارد ذات الصلة بالمهن في إطارها. ويشمل ذلك معايير المنتجات المطبوعة/الرقمية القائمة على سوق العمل الرسمي وغير الرسمي ومعلومات التعليم/التدريب.


كما أن إطار التطوير المهني يستند إلى المعايير المهنية التي تحدد المؤهلات والمعارف والمهارات والسلوكيات التي ينبغي على الممارسين المهنيين التميز بها لتوفير الخدمات في المملكة العربية السعودية. وبالمثل، تُحدد معايير توفير الخدمات المهنية في المملكة المعايير التي تنطبق على جميع الخدمات المهنية المقدمة داخل المملكة. وأخيرًا، من المهم أن تتوفر الجودة المناسبة في منتجات المعلومات المهنية التي يستخدمها الممارسون وكذلك الخدمات المقدمة. وتدعم إرشادات منتجات المعلومات المهنية عملية إعداد مصادر موثوقة يُعتمد عليها للممارسين والخدمات لمشاركتها مع الطلاب والعملاء

يوضح المخطط أدناه اعتماد ضمان الجودة على إطار السياسات الوطنية والمعايير والأدلة الإرشادية التي تستخدم معًا لدعم القطاع أثناء نموه.

 

تعد السياسات والمعايير والإرشادات الوطنية وثائق حية. وهذا يعني وجوب  تحديثها ومراجعتها وتحسينها بمرور الوقت. وبما أن هذا القطاع هو قطاع ناشئ في المملكة العربية السعودية، فينبغي على الشركاء ضمن مجتمع الممارسة أن يكونوا على وعي بأُطر نظام ضمان الجودة وأن يُساهموا في انتشارها من خلال تقديم تعليقاتهم وتعقيباتهم عندما يقتضي الأمر. وهذا من شأنه تحسين نظام ضمان الجودة بمرور الوقت.


من ينبغي عليه استخدام الإرشادات
مقدمي الخدمة

تختص هذه الإرشادات بمنتجات المعلومات المهنية التي يمكن استخدامها في المملكة العربية السعودية (دون النظر إلى مكان مطور الموارد). ولقد تم وضع هذه الإرشادات بقصد التحكم في تطوير منتجات المعلومات المهنية. وتتحكم المعايير المهنية للممارسين المهنيين ومعايير الخدمات المهنية في الطريقة التي تُستخدم بها المنتجات - المطورة وفقا لهذه الإرشادات - كجزء من الأنشطة الرسمية للتطوير المهني. ولكن يجب على المطوِّرين أن يأخذوا بعين الاعتبار كيفية استخدام منتجاتهم، وعليهم أيضا أن يتأكدوا أن تصاميم المنتجات وتطويرها وطريقة تقديمها تعكس معارف التطوير المهني ونظرياته وأُطره، وعلى وجه الخصوص أطر التطوير المهني في المملكة.

صممت الإرشادات في الأساس لكي يستخدمها:

  • الممارسون المهنيون المرخصون، الذين يتمتعون بالكفاءة المتخصصة في مجال تطوير المنتجات.
  • مطورو الموارد المحليون والعالميون المعنيون بتصميم المنتجات وتكييفها لتتلاءم مع السوق السعودي.
  • مقدمو خدمات التدريب الذين يرغبون في تطوير موارد التخطيط المهني للطلاب الحاليين والطلاب المحتملين، وربما تشمل هذه الموارد نشرات أو منتجات معلومات الدورات التدريبية لمساعدة الخريجين في العثور على عمل.

ومع ذلك قد يكون هناك مهنيون آخرون يستفيدون من هذه الإرشادات, ومن أداة التقييم الذاتي الواردة في الملحق لقياس جودة المورد أو المنتج الموجود مسبقًا كجزء من عملية توفير الخدمة. وفيما يلي بعض الأمثلة الشائعة لمهنيين آخرين قد يستفيدوا من هذه الإرشادات بهذه الطريقة:

  • المعلمون الراغبون في ضمان ملائمة منتج المعلومات المهنية لصفهم الدراسي.
  • موظفو وأفراد التعيين الوظيفي العاملون في جهات التوظيف.
  • أخصائيو إعادة التأهيل المهني.
  • المؤسسات المجتمعية والخدمة المهنية خاصةً تلك التي بها مستشارين وموظفين شباب يتعاملون مع الشباب عرضة للخطر.
  • أصحاب العمل وأخصائيو الموارد البشرية الراغبون في إمداد الموظفين بأنشطة تطوير وإرشاد مهني أو تطوير قوى عاملة في مكان العمل.
  • مقدمو التعليم ما بعد الثانوي.

كيفية استخدام الإرشادات
مقدمي الخدمة

قد يستخدم المطورون أو مديرو الخدمات أو الممارسون المهنيون أو منظمو منتجات المعلومات المهنية هذه الإرشادات لقياس مدى مطابقة المنتج. وسيجد المطورون الإرشادات مفيدة, على وجه الخصوص لتحديد أي مجالات التغير أو التحسن لتعزيز المطابقة.

وتشمل الأدلة الإرشادية على:

  • تسعة إرشادات أساسية.
  • ثلاثة إرشادات متخصصة.

تطبق الإرشادات الأساسية على جميع منتجات المعلومات المهنية المصصمة للسوق السعودي. في حين تنطبق الأدلة الإرشادية المتخصصة في حال توفرت الشروط التالية:

  • متاحاً في شكل رقمي.
  • يجمع البيانات الشخصية من المستخدمين.
  • يُلزِم المستخدمين بدفع أي نوع من الرسوم.
الأدلة الإرشادية الأساسية
1 منتجات تُركز على المستخدم في تصميمها ومحتواها.
2 منتجات تتماشى مع نظرية الإرشاد المهني ونماذجه وأطره
3 منتجات شاملة ومعروضة بتنسيق يمكن للمجموعة المستهدفة الوصول إليه.
4 نطاق المعلومات المتضمن في المنتجات يتلائم مع الهدف منه.
5 المعلومات المهنية المستخدمة في المنتج خاصة بالمملكة العربية السعودية فقط.
6 معلومات قائمة على بيانات مجموعة من مصادر موثوقة وذات سمعة جيدة.
7 المعلومات المقدمة واضحة وشائعة ودقيقة وموضوعية.
8 الوضوح في إسناد ملكية المعلومات المستخدمة في المنتج.
9 مطلوب توفير تعليمات واضحة حول استخدام المنتج والقيود المفروضة عليه.
الأدلة الإرشادية المتخصصة
10 اشتمال المنتجات الرقمية على الاستراتجيات المناسبة لتوسيع إمكانية الاستفادة منها ومشاركتها.
11 مع ضرورة جمع المعلومات الشخصية من أجل استخدام المنتج؛ يتم تزويد المستخدمين بالسياسات التي تحكم استخدام هذه المعلومات وتخزينها.
12 يتم تحديد الرسوم المرتبطة باستخدام المنتجات.

يحتوي كل إرشاد من الإرشادات على وصف موجز يوضح أهميته للمنتجات والمعايير التي يجب أن تفي بها المنتجات كي تحقق الامتثال.

 

ومن الجدير بالذكر أنه في حين ينبغي أن تسير جميع منتجات المعلومات المهنية التي صُممت خصيصا للسوق السعودي وفق جميع الإرشادات الرئيسة, قد توجد حالات لا يلبي فيها المنتج كل معيار من المعايير، وهذا الأمر يرجع إلى اختلاف طبيعة منتجات المعلومات المهنية. ولا يعني هذا بالضرورة أن المنتج  لايمتثل للإرشادات، ولكن قد يدل ذلك على أن عددًا صغيرًا من المعايير المحددة قد يكون غير قابل للتطبيق في ذلك المثال الخاص نظراً للجمهور المستهدف أو الغرض من المنتج.

 

وتقدم هذه الوثيقة أداة تقييم ذاتي خُصص لها ملحق في هذه الإرشادات. وتُقدم الأداة قائمة تدقيق للمطورين لمساعدتهم في قياس كيفية مطابقة منتجهم/منتجاتهم للإرشادات والمعايير ذات الصلة. كما تُعد قائمة التدقيق من الأدوات الموصى بها للممارسين المهنيين ومديري الخدمات وغيرهم لقياس منتجات المعلومات المهنية للوقوف على مدى جودتها ومصداقيتها.